العصر الجليدى و طوفان نوح


العصر الجليدى هو فترة حقيقية فى تاريخ الارض استمرت من حوالى 100 الف سنة قبل اليوم الى حوالى 10 الاف سنة قبل اليوم مع النقطة الاعظمية للتجمد حوالى 20 الف سنة قبل اليوم..
البعض يعتقد ان ذوبان الجليد كان متدرجا تم عبر مراحل طويلة جدا..
لكن ايضا يُعتقد أن ذوبان الجليد لم يكن متدرجا لكن حدث بسرعة شديدة جدا..
ربما عدة امتار فى عشرات قليلة من السنين..
الذوبان السريع جدا للجليد الذى كان محبوسا فى الاراضى الشاسعة المتجمدة فى الشمال (اغلب اوروبا و امريكا الشمالية و آسيا) تحول الى بحيرات من المياه العذبة بعضها عملاق جدا..
مثلا كل كندا يُعتقد انها كانت بحيرة واحدة عملاقة مغلقة بعد ذوبان الجليد الذى كان يغمرها لعشرات الالاف من السنوات..
هذه البحيرة العملاقة المغلقة بعد انفتاج مسرب لها نحو المحيط عبر خليج هدسون فان مستوى مياه البحر عبر كل العالم ارتفع نصف متر بين ليلة و ضحاها..
هذا يعنى مباشرة غرق ملايين من الكيلومترات المربعة من الاراضى الساحلية و الاراضى المنخفضة عبر كل العالم..
و ايضا غرق او نكبة مئات الالاف او ربما الملايين من البشر الذين يقطنون تلك الاراضى....
اذن الانتهاء المفاجئ للعصر الجليدى ادى الى غرق كثير من الاراضى الساحلية المنخفضة و هلاك مئات الالاف من البشر..
ربما هذا هو طوفان نوح عليه السلام المذكور فى القرآن الكريم و ايضا مذكور فى كل الديانات الابراهيمية و ايضا غيرها من الاديان الاخرى التى تحتوى كلها على قصة طوفان عظيم كاد يودى بالبشرية الى مشارف الفناء...



Comments