بين المعتزلة و السنة و السلفية و الشيعة و التصوف و الخوارج

المعتزلة ارادت تحكيم العقل فى الله...
اما السلفية فارادت تحكيم القرآن و السنة -اى النص- فى الله...
أما السنة فقد حررت مفهوم الله سبحانه و تعالى من العقل و النص...
من الجهة الاخرى الشيعة و الصوفية من ابعد التيارات عن الانسجام لسبب التخبط الذى وقع فى الاصول من الامام المعصوم و الشيخ العارف و عدم تحرى السنة و البكائيات و الكشف فى العقيدة و كل هذه و غيرها امور خطيرة ما كان يجب ان تدخل اصلا مجال الفقه الاكبر...
و أما الخوارج فهم ضائعون مضيعون منذ عهد على كرم الله وجهه...

Comments